Skip to main content

Posts

Showing posts from December, 2006

وقفة إحتجاجية

المصري اليوم

المصري اليوم هي اول جريدة يوميه مستقله او هكذا يقول التروسيه . اصبحت شيء غايه في الاهميه في حياة كل ناشط مصري ومهتم بالحياة العامه المصري اليوم تتعرض الان بعد صور ميليشيات الاخوان لهجوم حاد اخواني بحجه سخيفة وهي عدم الحياديه بتقولو ايه يا ولاد عدم الحياديه غاااااااب عن الاخوان ان المصري اليوم هي التي كشفت تزوير الانتخابات غاب عنها انها هي من ساندت نادي القضاة ,هي من نشرت رساله نهي الزيني التي فضحت التزوير لصالح مصطفي فقي علي حساب جمال حشمت القطب الاخواني ,هي من اوضحت ما يقوم به الاخوان تحت القبه,هي من فجرت من جديد قضيه تعذيب السنانيري فترك الاخوان كل الجرائد القوميه والتي تعيش علي سب الاخوان والمرشد واتهموها هي بعد الحياديه المصري اليوم هي الجريده التي نزلت في وقت قصير للغايه(ثلاث سنوات في عمر الصحف ......مفيش)في مكانه محترمة نجحت بصحفييها الشباب ان تخلق نوع جديد من الصحفيين هم صحفيين بدون عقد المصري اليوم برئيس تحرير هو الوحيد في الشرق الاوسط الذي لا يكتب مقالا اسبوعيا وان كتب مقال كل فترة فيطالعنا به بدون طلعته البهيه المصري اليوم اتهمت في اول ايامها بالتمويل الاجنبي وبعد فترة بالان…

الفنان المسروق

بجد من جماااااااااااااااال الصورة صعبان عليا ان صاحبها اسمه ميتذكرش من جمال الصورة وبحقد طبقي دفين صعبان عليا يكون اللي لقطها واحد منهم اللي لقط الصورة اكيد فنان ومدام وفنان ..لازم يتسرق لان هو ده دستور مصر ----------------------------------------------------------------------------- الموضوع قريته الاول عندمالك ومنه الي إرتباك واخيرا توصلت الي المصدر احمد شقير وياريت الموضوع ينتشر لحد ما الحق يرجع للفنان

لماذا لم يتوقع احد

لم يتوقع احد ان يحدث ما حدث بالرغم من تصريخ احمد الطيب رئيس جامعه الازهر بان الخراف ضلت طريقها للذئاب وبرغم تصريح مهدي بك عاكف بان ما فعلته ميليشيات الاخوان كان مجرد اسكتش عن فلسطين وهو وما يدل علي انهم يشجعون الفن لم يتوفع احد ابد ان تكون هذه هي الخطوة القادمه حتي لما اعلن كتاب الحكومه الحرب علي الاخوان فاستغل القائممقام كرم جابر الفرصه ليمارس الردح باسلوبه المريض لعبد الحميد الغزالي والرجل نشهد له بالاحترام لم يستطع الرد ورغم ذلك لم نعرف ان هذا قد يحدث رغم ان فؤاد علااااااااااااام باشا مارس لاول مرة القتل الرحيم مع مني الشاذلي في برنامجها الناجح لدرجه إثارة الاقاويل وطالب بأن نكون رحماء بالطلاب حتي لما طالب ضياء رشوان في ذات البرنامج بتقصي الحقائق وسبه احدهم بانه محلل للاخوان وليس محلل سياسي لم نتوقع ما سيحدث لم نتوقع ابدا رغم ان الاخ العبيط اللي هناك http://www.43arb.info/meit/ قال اننا لازم ندين المصري اليوم عشان الصور اللي نقلتها لم نتوقع ابدا ابدا ان يقوم التوربيني بإخراج شفرة من فمه وضرب السويسي شقيقه ودراعه اليمين في رقبته داخل نيابه طنطا

دولة الاخوان المسلمين

الان وبعد صراع طويل مع الحكومات المتعاقبة وبعد خطط خداعيه لوزعيه لولبيه حطمنا بها كل شكوك لدي الطبقة المثقفة والعالمة ببواطن الامور وبدوافعنا الحقيقيه الان وبعد ان دامت لنا السيطرة نعلن نحن حركة الاخوان المصرية العالميه مصر دولة اسلاميه والي المواطنين القوانين الجديدة . لصيانة النساء من الغواية فلابد لهن أن يرتدين الحجاب، كما أنه لا يسمح لأي سائق عربة أو سيارة بنقل امرأة ترتدي الحجاب الإيراني وحده؛ لأنه لا يكفي للتغطية الشرعية، و في حالة المخالفة فإن السائق سوف يحكم عليه بالسجن، كما أنه إذا صادف البوليس الشرعي امرأة تمشي في الطرقات بالبرقع الإيراني وحده، فسوف يُقبض عليها، و إذا تواجدت في طريق دون رجل من أهلها فسوف يتم القبض عليها.
2. تُمنع الموسيقى و قد يُحظر إذاعتها من أي وسيلة
إعلامية عامة.كذلك يُحظر على المحلات والفنادق والسيارات و العربات أن تستعمل أجهزة تسجيل الغناء وإعادتها لأن ذلك ممنوع، و هذا الأمر لابد أن يُطبق خلال خمسة أيام، وإذا وجدت أي أدوات موسيقية في محل، فإن صاحب المحل سوف يُسجن و المحل سوف يُغلق. ويُفتح المحل فقط في حالة تقدم خمسة أفراد لضمان أن صاحب المحل لن يعود إلى ارتكاب …

فروق تقنيه بين المطواة والشفرة

لقد تشاجرت هذا الصباح قالتها في سعاده ووجها يملؤه الرقه قابلتها يأبتسامه دهشه مصطنعه فقد جرت العاده ان تحاول خداعي بقصص طفوليه وسالتها في جد (فعلا وايه اللي حصل قالت في فرحة حقيقيه مصدرها ان الفرصه قد واتتها لكي تبهرني بحكاياتها لقد قابلني ثلاثه من الناس الكبار وانها -في شجاعه - اخرجت لهم المطواة من فمها قالتها واتبعتها بشرح عملي فقامت بضرب صدغها الايسر براحه يدها اليسري ولكن سرعان ما هتفت (سوري لا كده غلط)وقامت بنفس الحركه بيدها اليمني في صدغها الايمن في وجوم ودهشه مموجين ببعض من سخريه سالتها وعلي كده بقي الشفرة بتطلع منين ردت في ثقة وقد وضعت يدها علي خصرها وحاولت التلويح في ثقة باليد لااخري يا غشيم الشفرة بتتحط في الجيب الوراني .